الأربعاء، 25 أغسطس، 2010

مكونات الذرة




عزيزي الطالب: تذكربعض المفاهيم الأساسية التي يفترض إدراكها وفهمها قبل التعرف على مستويات الطاقة :
•1- تتكون المادة من وحدات بناء أساسية تسمى الذرات.
•2- التركيب الذري للمادة له دور أساسي في تحديد خصائص المادة.
•3- أصغر جزء من المادة يمكن أن يتواجد في الطبيعة منفردا ويحمل صفاتها هو الجزيء ويتكون من ذرة واحدة أو أكثر.
•4- تتكون الذرة من نواة موجبة الشحنة( بداخلها البروتونات الموجبة والنيوترونات المتعادلة ) ويحيط بها جسيمات سالبة الشحنة تسمى الإلكترونات.
•5- تتوزع الإلكترونات حول النواة في مستويات طاقة محددة وتعتمد قوة ارتباط الإلكترونات في مستويات الطاقة البعيدة عن النواة على بعدها عن النواة .
•6- تسمى الإلكترونات الموجودة في مستويات الطاقة الأخيرة إلكترونات التكافؤ.
•7- يمكن لبعض الإلكترونات الموجودة في مستوى الطاقة الأخير لبعض الذرات أن تتحرر نظرا لضعف ارتباطها بالنواة .
للمزيد:
http://demes1971.jeeran.com/mn/archive/2010/6/...

الكهرباء والمغناطيسية


الكهرباء والمغناطيسية
Electricity and Magnetic
توجد علاقة وطيدة و جوهرية بين علمي الكهرباء و المغناطيسية ، و الكهرومغناطيسية هي العلم الذي يدرس و يبين هذه العلاقة .
و تبرز هذه العلاقة فيما يلي :
أولا :
التيار الكهربائي ------ كهرباء .
المجال المغناطيسي ----- مغناطيسية

ـ المغانط ( الطبيعة أو الصناعية ) تولد في الفضاء المحيط بها مجالا مغناطيسيا يظهر فيه تأثير هذا المغناطيس على الأجسام الأخرى ( مغانط ، أجسام حديدية ) ، و أيضا فإن الشحنات الكهربائية تخلق في الحيز الذي توجد فيه مجالا كهربائيا يظهر تأثيرها فيه على شحنة نقطية موجبة .

ـ يمتاز المجال المغناطيسي بخطوط و همية يكون شكلها حسب شكل المغناطيس مشكلة ما يسمى بالطيف المغناطيسي ، و أيضا يوجد الطيف الكهربائي الناتج عن خطوط المجال الكهربائي .

ـ الأقطاب المغناطيسية المختلفة تتجاذب ( قطب شمالي - جنوبي ) و المتشابهة تتنافر ( شمالي - شمالي ) ، و كذلك فإن الشحنات الكهربائية المختلفة تتجاذب ( شحنة موجبة - سالبة ) و المتشابهة تتنافر ( شحنة موجبة - موجبة ) ، أي أن هناك تشابه في القوى المغناطيسية و القوى الكهربائية .

ـ التيارات الكهربائية تولد حقولا مغناطيسية حسب قانون أورستد ، فإدا مر تيار كهربائي في ناقل أومي
فإن هذا الأخير يولد في الفضاء المحيط به مجالا مغناطيسيا ، و بالمثل فإن المجالات المغناطيسية
تولد تيارات كهربائية كما في ظاهرة الحث الكهرومغناطيسي ، فعند تحريك معناطيس أما وشيعة أي
حدوث تغير في الفيض المغناطيسي فإنه يتولد تيار حثي .

ـ يوجد تأثير متبادل بين المجالات المغناطيسية و التيارات الكهربائية ، و يوضح هدا التأثير قانون لابلاس للقوى الكهرومغناطيسية ، فعندما يجتاز تيار كهربائي ناقلا أوميا معينا و هذا الناقل يكون مغمورا في
مجال مغناطيسي ، فإنه يتحرك ( أو يدور ) تحت تأثير قوة كهرومغناطيسية تكون ناتجة عن التيار الكهربائي و المجال المغناطيسي معا .

ـ أما أهم علاقة بين الكهرباء و المغناطيسية فتكمن في مصدر هتين الظاهرتين الطبيعيتين ، فالتيار
الكهربائي يكون ناتجا عن حركة الالكترونات في النواقل المعدنية ( و يكون ناتجا عن حركة الأيونات في المحاليل الأيونية ) ، أما المجال المغناطيسي فيكون ناتجا عن دوران الالكترونات الحرة حول نفسها ،
أي أن مصدر الكهرباء و المغناطيسية واحد وهو الدقائق أو الجسيمات المجهرية ( الالكترونات ) .

منتدى المعلم مصطفى دعمس في ملتقى المصطفى التربوي


أهلاً وسهلاً بكم في موقع
 موقعي ملتقى المصطفى التربوي

http://mustafa.jordanforum.net/